بوان إحدى المجموعات الرائدة في قطاع الصناعات الإنشائية في المملكة العربية السعودية وهي نتاج لإندماج القطاعات الصناعية الإنشائية بين اثنتين من كبرى المجموعات تجارة في مواد البناء الأساسية والاستثمارات الصناعية، هما مجموعة عبداللطيف ومحمد الفوزان التي تأسّست في عام 1959م ومجموعة عبد القادر المهيدب وأولاده ، التي تأسست في عام 1934م.

تأسست بوان في عام 1400هـ ، الموافق 1980م، في العاصمة السعودية الرياض وفق رؤية واضحة تهدف إلى تطوير قطاع البناء والإنشاء في المملكة والارتقاء بمستوى جودة وتميز الخدمات الإنشائية المتخصصة، فضلاً عن إطلاق مجموعة متكاملة من البرامج والحلول الاستشارية والهندسية المتطورة والقادرة على تلبية احتياجات ومتطلبات العملاء في المملكة ومنطقة الخليج العربي إضافة إلى منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

 

اعتمدت بوان منذ إنطلاقها، إلى حدّ كبير على قاعدتها الإستثمارية العريضة لتعزز بذلك مكانتها كإحدى أبرز المجموعات الصناعية على المستويين المحلي والإقليمي وواحدة من الشركات الوطنية الرائدة في مجال الاستثمارات الصناعية المتنوعة وتصنيع مواد البناء والإنشاء. يدير المجموعة فريق متكامل من الإداريين ذوي الخبرات والكفاءات العالية في مختلف المجالات المتعلقة بالاستثمار الصناعي، إدارياً ومالياً وفنياً.
يستند نطاق عمل "بوان" على منهجية متكاملة قائمة على الاستفادة من خبراتها المتراكمة والممتدة لأكثر من 30 عاماً في القطاعين الإنشائي والصناعي وتوظيف قدراتها العالية على تقديم محفظة شاملة من الخدمات والمنتجات المطابقة لأعلى المعايير العالمية، وهو ما أهّـلها لتلبية إحتياجات المملكة فيما يتعلق بمشاريع تطوير البنية التحتية ومشاريع التنمية الصناعية والتجارية والسكنية وغيرها الكثير.

تدير بوان عملياتها التشغيلية وفق استراتيجية متكاملة تهدف في المقام الأول إلى ترسيخ مكانتها الريادية ضمن السوق المحلية والإقليمية وتوثيق علاقاتها المتينة مع الشركاء والعملاء عبر التركيز على تطوير المنتجات الحالية وإطلاق منتجات جديدة ومبتكرة وفق أعلى معايير الجودة وأفضل الممارسات العالمية، فضلاً عن توسيع الطاقة الإنتاجية لتلبية الطلب المتزايد من العملاء في المملكة والخارج.

 

وتحرص المجموعة على زيادة عائداتها الاستثمارية من خلال تعزيز شراكاتها الإستراتيجية القائمة والإستثمار في مصانع وشركات ومشاريع إضافية.

 

تسعى "بوان” إلى إنجاح خطط التوسع الجغرافي ضمن أسواق محددة والاستثمار في الأعمال والشركات الصناعية التي تتمتع بإمكانيات نمو واعدة وقدرات عالية على تحقيق عائدات مرتفعة بأدنى مستوى ممكن من المخاطر. وتعتمد "بوان” على سياسة التنويع على مستوى العمليات التشغيلية والنشاطات الإستثمارية، لتشمل العديد من المجالات المترابطة والمتكاملة.